الرئيسية » الأخبار » “كامبو غراندي” دراما الواقع الاجتماعي في الهامش البرازيلي بعين الطفولة
“كامبو غراندي”  دراما الواقع الاجتماعي في الهامش البرازيلي بعين الطفولة

“كامبو غراندي” دراما الواقع الاجتماعي في الهامش البرازيلي بعين الطفولة

سلا نيوز

يسلط الفيلم البرازيلي “كامبو غراندي” للمخرجة ساندرا كوغوت الضوء على جوانب درامية من الواقع الاجتماعي في هوامش المدن البرازيلية الكبرى بعيون أطفال ضائعين.

الفيلم، الذي يشارك في المسابقة الرسمية للمهرجان الدولي لفيلم المرأة بسلا، نموذج لسينما واقعية تتخذ من متناقضات الحاضرة الكبرى موضوعا له، مشرحا تفاوت الأوضاع الاقتصادية والخسائر الإنسانية التي يكبدها نموذج تنموي غير متوازن.

“كامبرو غراندي”، وهو إنتاج مشترك برازيلي فرنسي، يرسم ملامح الهامش في مدينة ريو دي جانيرو من زوايا نظر متناقضة، في عيون إيغور (ثمان سنوات) وشقيقته ريان (ست سنوات) من جهة وفي عيني ريجينا من جهة أخرى.

الطفلان تخلت عنهما “ولو مؤقتا” والدتهما عند باب منزل ريجينا في الحي الراقي إيبانيما في ريو. يدخلان عالما لا يعرفان عنه شيئا، من الرفاه وفيض الحاجة، لكنهما يظلان في انتظار العودة المشتهاة للأم التي تغيب في الفيلم حتى آخره، لكنها تطبع حركة الشخصيات بحضورها الرمزي كرمز للشعور بالأمان.

وفي المقابل، يبدو عالم ريجينا مرفها لكن باردا بدون مشاعر حقيقية في العلاقة مع ابنتها وزوجها المنفصل. فيأتي الدخول المفاجئ وغير المتوقع للولدين القادمين من الطبقة الشعبية ليضفي على حياتها بعدا جديدا اكتشفت من خلاله مشاعر افتقدتها طويلا.

يتميز فيلم “كامبو غراندي” بالرهان على تشخيص باطني لأبطاله، الذين تألق ضمنهم الطفلان بأداء دقيق وهادئ يصور الانكسارات العميقة، وبحركة كاميرا متوترة في الفضاءات الخارجية لتجسيد حالة الفوضى والضياع والفردانية في يوميات الحاضرة الكبرى.

يذكر أن “كامبو غراندي” يستعير عنوانه من اسم حي شعبي يوجد في ضاحية ريو دي جانيرو، ويبعد بحوالي 40 كلم عن وسط المدينة.

ويكرس الفيلم البرازيلي حساسية عامة طبعت اختيارات أفلام المسابقة الرسمية للأفلام الروائية، وتتمثل أساسا في هيمنة النفحة الواقعية الاجتماعية على جل الأعمال المتبارية، من خلال تناول أوضاع الهشاشة لدى فئات النساء من زوايا مختلفة.

ويتنافس 12 فيلما على جوائز هذه الدورة في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة من أفغانستان وفرنسا وألمانيا ونيجيريا ومصر ولبنان والولايات المتحدة والهند والبرازيل وبلجيكا والمغرب الذي يوقع حضوره من خلال فيلم “المتمردة” لجواد غالب.

وتتشكل لجنة تحكيم المهرجان برئاسة المنتجة الإنجليزية دينيس أوديل، من المخرجة الإسبانية تشوس جويتريز والناقدة اللبنانية هدى إبراهيم والمخرجة الإيطالية لوتشيا أمينيتي والممثلة المصرية رانيا يوسف والممثلة المغربية نفيسة بن شهيدة والممثلة الألبانية فلونيا كودهيلي. Sale

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current day month ye@r *